الثلاثاء , مايو 11 2021

هام.. منظمة الصحة العالمية تقدم نصائح ومعلومات مهمة للمسلمين بخصوص صيام رمضان

يحل شهر رمضان المبارك ضيفا على بيوت المسلمين هذه السنة في أجواء استثنائية وغير مسبوقة، بسبب استمرار انتشار فيروس كوفيد 19 في كل بقاع العالم بما فيها الدول الإسلامية التي أصبحت اليوم مطالبة بالتطبيع مع هذه الأجواء الاستثنائية والالتزام بالإجراءات الاحترازية لمنع تفشي المرض منها منع التجمعات الدينية وإغلاق المساجد وهو ما يعني أن المسلمين في هذه السنة محرومين من الاعتكاف في المساجد والتجمعات حول موائد الرحمان وغيرها من العادات التي دأب المسلمين عليها في هذا الشهر الفضيل.

وفي هذا السياق وفي إطار ما يتطلبه شهر رمضان المبارك من مجهود بدني ونفسي في ضل انتشار فيروس ورونا، خرجت منظمة الصحة العالمية عن صمتها مقدمة مجموعة من النصائح والمقترحات للمسلمين بمختلف الدول حول كيفية التعامل مع الشهر الفضيل خاصة فيما يخص جانب التغذية وسبل تقوية مناعة الإنسان في هذا الشهر.

ودعا المكتب الإقليمي للمنظمة في منطقة الشرق الأوسط المسلمين في كل الدول بالإكثار من شرب الماء بين وجبتي الإفطار والسحور وتناول الأطعمة الغنية بالمياه، وذلك بسبب ارتفاع معدلات تعرق الجسم مع ارتفاع درجات الحرارة لذلك من الضروري الإكثار من شرب الماء كثيرا لتعويض ما يفقده الجسم في ساعات النهار.

ودعا المكتب نفسه، عموم المسلمين إلى تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية، لأن الكافيين قد يسبب في كثرة التبول، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالجفاف، مقدما في الوقت ذاته نصائح للمدخنين حيث شددت المنظمة على ضرورة الامتناع عن تعاطي التبغ في كل الظروف خاصة في شهر رمضان وفي ظل انتشار الجائحة، لاسيما أن تلامس الأصابع والفم بالسجائر والشيشة، خاصة عند التشارك مع أكثر من شخص فيها، يسهل كثيرا من انتقال العدوى.

وتهيب المنظمة عموم المسلمين إلى تناول وجبة إفطار متوازنة وصحية وأوصت بالبدء في وجبة الإفطار بتناول التمر وذلك لاحتواءه على كمية كبيرة من الألياف، بالإضافة إلى الاعتماد على تناول بشكل كبير الخضروات والحبوب الكاملة التي تزود جسم الإنسان بالفيتامينات والمغذيات والألياف، كما توصي كذلك بالاعتماد في وجبات رمضان على اللحوم الخالية من الدهون والدجاج بدون جلد والأسماك سواء كانت مشوية أو مطهوة في الفرن للحصول على حصة جيدة من البروتين الصحي. وتجنب الأطعمة المقلية أو المُصنعة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون أو السكر.

وبخصوص السؤال الذي أثار جدلا واسعا حول تأثير الصوم على الإصابة بفيروس كورونا، أكدت منظمة الصحة العالمية، أنه لم تُجري لحد الآن أي دراسة لمعرفة ارتباط المرض بالصيام، لكنّها أكدت أن بإمكان الأشخاص الأصحاء الصوم، لكن يُنصح المرضى بكـوفيد-19 بأخذ رخصة شرعية للامتناع عن الصوم وذلك بالتشاور مع أطبائهم.

ودعت منظمة الصحة العالمية رجال الدين إلى التوعية ونصح الأفراد والمجتمعات بأهمية التباعد الجسدي للحفاظ على صحة الجميع، وإبلاغهم بآخر المستجدات المتعلقة بتعليق الأنشطة أو طرق تطبيق التدابير المخففة خلال التجمعات في شهر رمضان، لما لهم – رجال الدين – من دور كبير في نشر الثقافة الطبية والوقائية لدى عموم الناس، داعية إياهم إلى بدل مجهود في مناهضة العنف ضد النساء والأطفال وذلك عبر خطاباتهم، مع تزايد حالات العنف الأسري خلال فترة القيود المفروضة في الكثير من دول العالم، وتقديم الدعم للضحايا وتشجيعهم على التماس المساعدة.

 

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

7 تطبيقات خطيرة على الأطفال والمراهقين وهكذا نحترس منها

بقدرما تشكل الأنترنيت مصدرا مهما لتنمية فكر وذكاء الطفل والمساهمة في تعليمه، بقدرما تمثل أيضا …

كيفية تكبير القضيب- مجلة كيف

تمارين مجربة لتكبير القضيب طبيعيا وفي وقت قياسي

في هذا المقالة سنطرق لموضوع جد مهم ومحل جدل دائم وهو مدى فعالية التمارين اليومية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *